مفهوم نموذج العمل التجاري: أساسياته وأخطاؤه والتعريف به

أوان – الرياض

تحتاج الشركات الناشئة لنموذج عمل تجاري أو “Business Model Canvas” قابل للتوسع، ومرن، وفريق عمل ينفذه بشكل احترافي؛ حتى يجلب الاستثمارات ورؤوس الأموال التي من شأنها تسريع نمو الشركة أو احتضان فكرتها الواعدة. وهنا تكمن أهمية نموذج عمل تجاري متميز، ويعتبر نموذج العمل التجاري أحد التوجهات البصرية المهمة في عالم الأعمال؛ لتوثيق المشروعات التي تقوم بها الشركة الناشئة، والأساسات التي تقوم عليها هيكليتها، بالإضافة إلى تنظيمها الواضح للتفاصيل التي تتطلب انتباهاً من الشركة؛ لمعرفة مكامن القوة والضعف لديها.

تعريفه ودوره:

يقوم نموذج العمل التجاري بدور مهم قبل بداية النشاط التجاري، وأثناء القيام به. إذ يُعرف بأنه “أداة لقياس مدى جدوى فكرة المشروع التجاري قبل القيام بدراسة جدوى تفصيلية”، أما بعد بدء النشاط التجاري، فيُعرف بأنه “الأسلوب الذي سوف تتبعه الشركة الناشئة؛ لخلق قيمة ما، وتحقيق تلك القيمة على أرض الواقع، والاستفادة منها”. كما يتميز بكونه سهل الإنشاء، ولا يتجاوز الصفحة الواحدة على عكس خطة العمل التقليدية، والتي تتطلب تخطيطاً وتنفيذاً من مختصين.

أنواعه:

هناك عدة أنواع من نماذج العمل التجارية، وتختلف الأنواع باختلاف طبيعة مجال الشركة، وقاعدة عملائها، ومصادر تمويلها، ومنها: نموذج “الاشتراك”، والتي تكون على شكل خدمات مدفوعة بشكل دوري أو نموذج “الامتياز” كالخدمات الفندقية العالمية، وغيرها.

عناصره:

يتكون نموذج العمل التجاري من عناصر متعددة تلعب جميعها دوراً محورياً في تحقيق الهدف الرئيسي للنموذج، وهي: المشروع، والجمهور، وإمكانيات الشركة الناشئة، والمالية العامة للشركة.

وتنقسم العديد من الجزئيات تحت هذه العناصر الـ 4، ومنها: الأنشطة الرئيسية للمشروع، والقيم المقترحة التي سيتم توجيهها لشريحة الفئات المستهدفة التي يتم تحديدها في النموذج، كما يتم تحديد طبيعة المنافسة التي تواجه الشركة الناشئة في السوق.

 وأخيراً وليس آخراً، فإن توثيق الموارد الأساسية التي تمتلكها الشركة الناشئة في نموذج العمل التجاري، والشراكات المتعددة للشركة تساعدها في استكمال التصور المبني على الحقائق، والذي من شأنه دفع نشاط الشركة الربحي للأمام. بالإضافة إلى أن الإيرادات العامة، وهيكل التكاليف يعتبران جزءان أساسيان يجب توثيقهما في نموذج العمل التجاري، ومصادر التمويل المعتمدة.

أخطاء شائعة عند القيام بكتابة نموذج العمل التجاري:

تتعدد الأخطاء التي تقوم بها الشركات الناشئة عند كتابة نموذج العمل التجاري الخاص بها، خاصةً عند قيامها به لأول مرة، ومن المهم ذكر بعض هذه الأخطاء لتجنب الوقوع فيها، ومنها: عدم تحديد شرائح الفئات المستهدفة بدقة، وعدم القيام بمراجعة دورية للنموذج بعد كتابته، والمبالغة في توقع سقف الإيرادات أو تقليل التوقعات من جانب المصروفات.

والجدير بالذكر، أن الأخطاء الواردة عند كتابة النموذج هي أمر طبيعي قد يحدث، وبالإمكان زيادة فاعلية النموذج التجاري في حال التعلم منها.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول