أعلنت شركة “فودكس” عن إغلاق جولة استثمارية بقيمة 75 مليون ريال بقيادة “سنابل للاستثمار”

أوان – منصة جولة

أعلنت شركة “فودكس” السعودية الناشئة المتخصصة في تقديم حلول لنقاط البيع وإدارة المطاعم عن إغلاق جولة استثمارية (Series B) بنجاح، وتجاوزت قيمة الجولة حوالي 75 مليون ريال سعودي أو ما يعادل 20 مليون دولار أمريكي، وقادت شركة “سنابل للاستثمار” التابعة لصندوق الاستثمارات العامة وصندوق “STV” الجولة الاستثمارية، وشارك بها عدة جهات استثمارية بارزة، مثل: شركة “عِلم”، و”دراية المالية”، و”إنديفور كاتاليست”.

وارتفع إجمالي التمويل الذي تمكنت “فودكس” من جمعه حتى الآن إلى 105 مليون ريال سعودي أو ما يعادل 28 مليون دولار أمريكي، من خلال الجولة الأخيرة، والتي تهدف إلى تعزيز حصة الشركة في الأسواق التي تعمل بها حالياً، وتسريع خططها التوسعية عالمياً، إضافةً إلى توسيع نشاطها في مجال التقنية المالية بشكل عام.

وتعليقاً على ذلك، قال أحمد الزيني، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي في “فودكس”: “يسعدنا أن نستهل العام الحالي بهذا الإنجاز الرائع، حيث تمكنا من الحصول على دعم وثقة مجموعة من المستثمرين البارزين، وعلى الرغم من الصعوبات التي شهدھا العام الماضي 2020م، إلا أننا تمكنا من تبني نهج استباقي فعال؛ لتحويل التحديات إلى فرص، ونحن ممتنون لجميع عملائنا، والمستثمرين، والشركاء الذين انضموا إلينا، ودعموا مسيرتنا منذ انطلاقتنا الأولى، ونتطلع إلى تحقيق المزيد من النجاحات معاً في المستقبل”.

وتابع الزيني: “لطالما كان رأس مالنا البشري ميزةً تنافسيةً استراتيجيةً في “فودكس”، وتزداد أهمية هذا العامل الآن في الوقت الذي نقوم فيه بتوسيع استثماراتنا، حيث نهدف إلى زيادة عدد موظفينا؛ ليصبح لدينا 500 موظف بنهاية عام 2022م، مع حرصنا المستمر على استقطاب الكفاءات المتميزة التي ستساهم في تطوير الشركة، وتوسعها عالمياً”.

من جهته، قال مصعب العثماني، الشريك المؤسس في “فودكس” والرئيس التقني: “تمثل جولة التمويل هذه علامةً بارزةً أخرى في مسيرتنا العملية، إلى جانب حصول “فودكس” رسمياً خلال الشهر الماضي على ترخيص البنك المركزي السعودي (ساما) للعمل في مجال التقنية المالية في المملكة، ويساعدنا هذا الاستثمار الجديد على المضي قدماً في خطة تطوير منتجاتنا، وبشكل سريع، لا سيما في مجال التقنية المالية لقطاع التجزئة”.

فيما أشارت شركة “سنابل للاستثمار” في بيانها بالقول: “نحن متحمسون لقيادة هذه الجولة والشراكة مع “فودكس”، والتي تمكنت من النمو والتطور لتصبح نظاماً سحابياً متكاملاً لإدارة المبيعات واستقبال المدفوعات. نحن نرى أن “فودكس” أصبحت في وقت قصير من الشركات الرئيسية في المنطقة، والتي تساهم في تسريع وتيرة التحول الرقمي في قطاع التجزئة”.

من جانبه، قال أحمد النعيمي، الشريك في صندوق “STV” الاستثماري: “لقد ألهمتنا رؤية “فودكس”، والإنجازات التي حققتها حتى الآن. لقد أصبحت الشركة بمثابة بنية أساسية حيوية للشركات الصغيرة والمتوسطة، ومنصة فعلية؛ لرقمنة قطاع التجزئة. نحن متحمسون لدعم فريق “فودكس”، ويسعدنا الانضمام إلى المستثمرين الآخرين؛ لدعم مسيرة هذه الشركة الرائعة”.

يُشار إلى أنَّ “فودكس” منذ تأسيسها تمكنت من تنفيذ أكثر من 5 مليارات عملية، من خلال أنظمتها عن طريق أكثر من 50 ألف نقطة بيع، تخدم أكثر من 10 آلاف علامة تجارية للأطعمة والمشروبات.

وقد أعلنت الشركة مؤخراً عن دخولها السوق المصري، وكذلك جمعها لأكثر من 375 مليون ريال سعودي أو ما يعادل 100 مليون دولار أمريكي، من خلال شركة “معالم للتمويل”؛ لتقديم الدعم لأصحاب المطاعم عبر تمكينهم من الحصول على قروض صغيرة متوافقة مع الشريعة الإسلامية.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
أحدث الأخبار
التواصل الاجتماعي

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول