“ليندو” تمول الفواتير للشركات عن طريق مجموعة مستثمرين أفراد

أوان – الرياض

يذكر المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة “ليندو” أسامة الراعي: “استلهمنا خدماتنا من احتياجات الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تعاني أغلبها من تأخر العملاء في سداد المستحقات، مما يؤخر سير العمل وتنمية الشركة نتيجة نقص السيولة النقدية”.

حيث توفر “ليندو” بديلاً جديداً للتمويل القصير الأمد، عبر العمل على تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من تحويل جزء من فواتيرها المستحقة إلى سيولة نقدية تعزز من تدفقاتها النقدية، ومن فرصة تحقيق إمكانيات نمو أعلى، وذلك من خلال إقراض الأموال بأسلوب بسيط يقلل من الوقت والجهد الذي يستغرقه الحصول على التمويل.

ومن أبرز التحديات التي ساهمت “ليندو” في حلها للشركات الصغيرة والمتوسطة في سوق التمويل، أولها محدودية خيارات الاقتراض السريع والسهل للأموال النقدية لهذه الشركات، وثانيهما محدودية الخيارات قصيرة الأمد التي توفر عائدات أعلى للمستثمرين المقرضين، لذلك تعمل على تنمية مجتمع من المقرضين ذوي الملاءة المالية الجيدة والمستثمرين المتمرسين بشكل يمكِّن الشركات الصغيرة والمتوسطة والمستثمرين من التواصل عبر نموذج الند بالند أو بما يسمى “peer-to-peer”

كما أضاف الراعي: “هدفنا أن نصبح مزوداً رائداً في تكنولوجيا المالية الرقمية التي ستحدث ثورة في قطاع تمويل فواتير الشركات الصغيرة والمتوسطة، والمساعدة على لعب دور مهم في تشكيل هذا التحول ودعم رؤية المملكة 2030.

ونسعى من خلال “ليندو” لتقديم حلول مبتكرة في التقنية الرقمية ومجال الائتمان وتقييم المخاطر باستخدام نقاط معلوماتية ومصادر بيانات غير تقليدية متعلقة بالمقترضين، كما حرصنا في على بناء قدراتنا في مجال اكتتاب القروض Underwriting)، وإدارة القروض (Loan Servicing)، كما نسعى أن تكون شريكنا في تحقيق هذا الطموح بانضمامك للمنصة، وهو أول الخطوات لتحقق معنا اقتصاداً مزدهراً ومستقبلاً مزهراً”.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول