“قمة الشباب الأخضر”.. معالجة التغير المناخي يبدأ من تطوير التعليم

واس- الرياض

أكدت الحلقة النقاشية التي جاءت تحت عنوان “تدريب رواد الأعمال البيئيين الحاليين والمستقبليين”، ضمن قمة الشباب الأخضر، أهمية تطوير التعليم ليوفر الأدوات اللازمة لاتخاذ قرارات مدروسة.
وتَطرقت الحلقة التي شارك فيها كل من الأمير مشاري بن تركي بن جلوي رئيس مجلس إدارة جمعية التنمية البيئية “فسيل”، والرئيس التنفيذي لشركة “ماكدونو إنوفيشن”، بالولايات المتحدة ويليام ماكدونو، إلى ضرورة تحويل أنظمة التعليم لضمان إدراج مفهوم الاستدامة في جميع التخصصات الدراسية.
ونوه المشاركان بقدرة مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في معالجة التحديات المستقبلية للتغير المناخي.
وشددا على أهمية توجيه الحكومات أنظمة مهاراتها (التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، وتعلم الكبار، وسياسات سوق العمل) بما يتماشى مع طموحاتها البيئية.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
أحدث الأخبار
التواصل الاجتماعي

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول