الخطة التسويقية واستراتيجية تنفيذها.. خطوات أساسية ونتائج إيجابية للشركات

أوان – الرياض

تمثّل الخطة التسويقية خارطة الطريق للشركات، في سبيل تنفيذ استراتيجياتها التسويقية المختلفة في الفترة الزمنية المحددة لها، وتحتوي جميع الخطط التسويقية على مجموعة من الخصائص والخطوات الأساسية لتنفيذها، والتي سوف نوضحها عبر هذا التقرير..
خصائص الخطة التسويقية
يجب أن تكون مختصرة بالقدر الكافي
يجب أن تكون سهلة وواضحة حتى يتمكّن أي شخص في الشركة من الاطلاع عليها واستيعابها.
الخطة التسويقية عادة ما تكون شهرية أو ربع سنوية أو سنوية حتى يسهل متابعتها والتعديل عليها بشكل دوري.
الخطة التسويقية يجب أن تكون مبنية على أرقام ودراسات حقيقة، وليس مجرد توقعات أو تخمينات.
يجب أن تشارك كل الأقسام الممكنة في صناعة الخطة التسويقية (التسويق – خدمة العملاء – التشغيل والإنتاج).
كتابة الخطة التسويقية
تعتمد طريقة كتابة خطة تسويقية على أهداف المشروع ذاته، فالهدف ليس بذل مجهودات تسويقية في المطلق، لكن استثمارها بما يحقق أهداف المشروع.. لذا، قبل البدء في كتابة خطة تسويقية، لا بد من تحديد أهداف المشروع.
العناصر الأساسية في الخطة التسويقية
تتكوّن الخطة التسويقية من مجموعة عناصر وهي:

  1. الملخص التنفيذي
    يتكوّن الملخص التنفيذي من تبسيط لما تتضمّنه الخطة التسويقية، ويساعد أي شخص يقرؤه على معرفة المحاور الأساسية للخطة، لذلك يُوضع في الملخص التنفيذي غالبًا توضيح للهدف من الخطة، وتحديد جوانب التركيز، إذا كانت ستشمل إطلاق منتج جديد.
  2. تحليل الوضع الحالي
    يتطلب بناء خطة تسويقية إلقاء الضوء جيدًا على الوضع الحالي للشركة؛ حيث إنّ تحليل الوضع الحالي سيساعد الشركة في الخطوات الأخرى للخطة، ويشمل التحليل إلقاء نظرة شاملة على الأمور التالية:
    السوق: تحليل للسوق الذي تعمل به الشركة أو ترغب في العمل به بناءً على أهداف المشروع حالياً.
    المنافسون: تحليل للمنافسين الموجودين وإلقاء نظرة على المنتجات أو الخدمات التي يقدمونها.
    العملاء: تحليل للعملاء الحاليين والمحتملين بالنسبة للشركة وما هي احتياجاتهم ومشاكلهم.
    الشركة: تحليل للموارد التي تملكها الشركة، وستستثمرها في الخطة التسويقية.
    من خلال هذا التحليل سيكون بالإمكان فهم كل شيء عن الشركة، وبالتالي عند كتابة بقية عناصر الخطة التسويقية، سيكون هناك تركيز أكثر على العناصر المهمة والاستفاضة في الكتابة عنها.
  3. استراتيجية التسويق
    تُبنى خطوات كتابة خطة تسويقية على وضوح الاستراتيجيات التسويقية المستخدمة. لذا، من العناصر الأساسية في الخطة التسويقية الإشارة إلى استراتيجية التسويق، ويمكن بناء واختيار هذه الاستراتيجيات بالاعتماد على المزيج التسويقي للشركة الذي يشمل المنتج والتسعير والمكان والترويج.
  4. أهداف الخطة التسويقية
    وفقاً لأهداف المشروع واستراتيجياته، سيكون بالإمكان الانتقال إلى كتابة أهداف الخطة التسويقية التي تحقق أهداف المشروع في الواقع.
  5. السوق المستهدف
    تحديد السوق المستهدف عند كتابة خطة تسويقية هي خطوة مهمة جداً، تبيّن اتجاه مرحلة التسويق، وكيف سيتم الوصول إلى العملاء في هذه الأسواق.
  6. شخصية المشتري
    بناءً على السوق المستهدف، يمكن الانتقال إلى تحديد شخصية المشتري (Buyer Persona) المثالية للعملاء؛ إذ يساعد ذلك في تقسيم العملاء، والتعرّف على صفاتهم المشتركة، التي ستتيح توجيه المجهودات التسويقية الصحيحة.
  7. المنافسون
    بناءً أيضاً على السوق المستهدف، سيتوضح مستوى المنافسة وكيفية التعامل مع المنافسين جيداً.
    وتصنف المنافسة إلى نوعين:
    المنافسون المباشرون: الشركات التي تقدم منتجات وخدمات مشابهة لخدمات الشركة.
    المنافسون غير المباشرين: الشركات التي تبيع منتجات وخدمات مختلفة منتجات الشركة، لكنّها تستهدف احتياجات المستخدمين ذاتها.
  8. الميزانية التسويقية
    تتحكم الميزانية التسويقية في كفاءة تنفيذ أي خطة تسويقية، لذلك لا بد من تخصيص ميزانية مناسبة تساعد في تنفيذ الاستراتيجيات التسويقية المطلوبة، بناءً على المستهدفات المراد الوصول إليها.
  9. الجدول الزمني لتنفيذ الخطة التسويقية
    في النهاية، الهدف الأساسي من كتابة خطة تسويقية، هو امتلاك خارطة طريق واضحة المعالم، لكيفية تنفيذ مختلف الجهود التسويقية. لذا، الجزء الأهم هو الاستفادة من جميع المعلومات المذكورة في الخطة وتحويلها إلى خطوات عملية لتنفيذها على أرض الواقع.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
أحدث الأخبار
التواصل الاجتماعي

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول