“الرشيد” عن تقرير الاستثمار الجريء: يعكس الثقة التي يتمتع بها اقتصاد المملكة لدى المستثمرين

أوان – الرياض 

أكّد محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت”، المهندس صالح الرشيد، أنّ ارتفاع الاستثمار الجريء خلال النصف الأول من هذا العام يعكس ثقة المستثمرين باقتصاد المملكة.

وقال عبر حسابه في تويتر: الارتفاع القياسي الذي شهدته تدفقات الاستثمار الجريء في النصف الأول لهذا العام، والذي بلغ أكثر من 65%، يكشف الثقة الكبيرة التي يتمتع بها اقتصاد المملكة لدى المستثمرين، كما يعكس التأثيرات الإيجابية المهمة التي حققتها رؤية المملكة 2030 على بيئة الاستثمار الجريء، والمنشآت الناشئة في المملكة.

وكان قد كشف تقرير الاستثمار الجريء في المملكة أنّ النصف الأول من عام 2021م شهد تنفيذ استثمارات بقيمة قياسية بلغت 630 مليون ريال في شركات ناشئة سعودية، مُحققاً نمواً بنسبة بلغت 65% مقارنةً بالنصف الأول من عام 2020م.

وأكّد التقرير الصادر اليوم عن منصة MAGNiTT المتخصصة ببيانات الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة، وبرعاية من الشركة السعودية للاستثمار الجريء التي أسّستها الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت”، أنّه على الرغم من أنّ عام 2020م كان عاماً إيجابياً للاستثمار الجريء في المملكة، إلا أنّ عام 2021م شهد تدفقات أكبر، إذ سجّلت قيمة الاستثمارات الجريئة المنفذة خلال النصف الأول منه رقماً قياسياً جديداً، بما يعادل 94% من إجمالي الأموال المستثمرة في الشركات السعودية الناشئة في عام 2020م.

وتقدّمت المملكة من المرتبة الثالثة إلى المرتبة الثانية بين دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث إجمالي قيمة الاستثمار الجريء، مستحوذةً على 14% من إجمالي قيمة الاستثمار، و21% من عدد الصفقات في المنطقة.

وشهد النصف الأول من عام 2021م، نمو الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية بنسبة 1700% مقارنةً بالعام الماضي، واستحوذت الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية، والأغذية والمشروبات معاً على 44% من الاستثمارات، في حين كان نحو ثلاثة أرباع المستثمرين الذين استثمروا في الشركات الناشئة السعودية في النصف الأول من عام 2021م من داخل المملكة.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
أحدث الأخبار
التواصل الاجتماعي

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول