“سما تكسي” وريادة “الضميري”.. من “الجوف” انطلق ولجميع المناطق وصل

فريق التحرير – الرياض

من “الجوف” انطلق، ولجميع المناطق وصل، وفي دول المنطقة سجَّل حضوره ببصمة سعودية بدأت بفكرة وصدفة في إحدى الليالي عندما وصل المطار ليلاً فلم يجد وسيلة مواصلات مناسبة تُقِلُّه إلى منزله، ففكر بطل قصتنا في إيجاد حل ينهي عناء الآخرين، ويوفر لهم وسيلة نقل توصلهم بأمان وبأسعار مقبولة.

إنه رائد الأعمال يوسف بن حمود الضميري من منطقة الجوف، مؤسس تطبيق “سما تكسي”، والذي يعمل في مجال التقنية والشبكات والبرمجيات منذ عام 1998م مجسداً بريادته ومشروعه أهداف برنامج “صُنِع في السعودية”؛ لبناء مستقبل جديد للأجيال يدفعهم نحو نهضة صناعية طموحة، وبناء منتجات تنافس محلياً وعالمياً، وتعزيز رؤية المملكة، وتوفير فرص عمل لأبناء وبنات وطننا الغالي.

ووفق حديثه مع “أوان”، ففكرة إنشاء تطبيق “سما تكسي” وُلِدت عقب عودته من رحلة سفر إلى مطار الجوف في وقت متأخر من الليل، حيث ذهب يبحث عن سيارة أجرة توصله إلى منزله، ليتفاجأ بأسعار ومبالغ باهظة سيدفعها لقاء التوصيل، ومن هنا وجد بطلنا أن المنطقة بحاجة للتقنيات الحديثة، واستخدام الذكاء الاصطناعي، وبدأ بتحويل فكرته وترجمتها على أرض الواقع، بإنشاء تطبيق “سما تكسي” وبرمجته؛ لينتقل بعدها إلى استخراج السجل التجاري وتسجيل العلامة التجارية، واستيفاء كل شروط هيئة النقل العام.

وبالفعل انطلق التطبيق في الجوف شهر أغسطس من عام 2017م، وتوفر في جميع مناطق المملكة في عام 2018م، وفي عام 2019م وفر التطبيق عدداً من فرص العمل لأبناء وبنات هذا الوطن المعطاء؛ تزامناً مع رؤية المملكة 2030، حيث يعمل في التطبيق آلاف الكباتن بنسبة اشتراك شهري وقدره 100 ريال، أما باقي الدخل الذي يجنونه فهو لهم.

و”سما تكسي” تعمل بكوادر سعودية 100٪، وتُعتبر منظمة رقمية اجتماعية في المملكة، تهدف لتوفير سبل التنقل الآمن للمجتمع، ومن ركائزها خدمة الفرد والنمو في المجتمع؛ انطلاقاً من واقع النمو الاقتصادي الذي تشهده المملكة.

وبالفعل لم يغفل بطلنا دوره الاجتماعي نحو أبناء وطنه، حيث عمل على تكريس طموحه في الريادة المجتمعية أيضاً عبر مجموعة من الشراكات والتعاقدات مع بعض الجهات الحكومية والاجتماعية؛ لنقل المرضى من وإلى المستشفيات والمراكز الصحية ومراكز غسيل الكلى، بالإضافة إلى توقيع اتفاقيات لخدمة الأيتام وذوي الشهداء والدخل المحدود.

ويوجد “سما تكسي” في مختلف مناطق المملكة والمحافظات والقرى بعدد 75 نقطة انطلاق، يعمل فيها أكثر من 150 ألف كابتن، بمتوسط رحلات تتجاوز 50 ألف رحلة يومياً، وقد بلغ عدد مستخدمي التطبيق ما يفوق مليون مستخدم.

وفي عام 2019م تم إطلاق تطبيق “سما تكسي” كأول تطبيق سعودي في جمهورية مصر العربية، ويطمح القائمون عليه في سنة 2025م إلى أن تكون خدماته متوفرة في كل دول الشرق الأوسط.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
أحدث الأخبار
التواصل الاجتماعي

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول