مالك العنقري: المنافسة في مجال الإنتاج الإعلامي باتت صعبة مع الانفتاح وتعدد المنصات

أوان – الرياض

عيناه لا ترى إلا كل ما هو جميل، فهو يبحث عنه في كل مكان ويختار الزوايا الجميلة عبر عدسة كاميرته، لينقل لنا أفلاماً تُعبِّر عن آلاف الكلمات عند مشاهدتها، إنه رائد الأعمال المبدع في مجال الإنتاج الإعلامي والتصميم مالك العنقري، والمؤسس والمدير العام لشركة “ديتيلز”، الذي تخرَّج من كلية المعلمين بتخصص الحاسب الآلي، وكان يعمل كهاوٍ للتصوير منذ أيام المدرسة والجامعة. 

يقول العنقري: “عملت في ريادة الأعمال بمجال الإنتاج الفني، حيث بدأت أولاً في محيط الأقارب، ثم بدأت أكوِّن علاقات في كل مشروع أنجزه، ومن خلالهم كنت أحصل على العملاء، وبعدها جمعت فريقاً وأنشأت عدداً من الأقسام في شركة “ديتيلز”، منها التصميم والجرافيك وتصوير الفيديو، وبدأنا ننتج أفلاماً وثائقية وإعلانات تسوِّق لأنفسنا”.

ويضيف: “كانت العلاقات المباشرة تأتي لنا بعملاء ولكن بشكل بطيء، ففكرنا في المشاركة في معرض ألوان السعودية عام 2014م، ثم شاركنا في عدد من الفعاليات والمعارض وركزنا على الظهور في منصة (يوتيوب)”.

وأضاف العنقري: “إن المنافسة في مجال الإنتاج الإعلامي صعبة جداً في ظل وجود المنصات العالمية، والانفتاح على مشاهدة المسلسلات الأمريكية والإسبانية، إذ أصبح الوعي لدى المشاهد أعلى، من خلال تقييمه لجودة السيناريو والإضاءة ومستوى الممثل، كما أن الكاميرات أصبحت متوفرة لدى الجميع. ولذلك وضعت رؤية منذ تأسيس شركة “ديتيلز”، وهي أن تكون أعيننا دائماً على السوق، نشاهد ماذا ينقصه ونأتي بالحل؛ فمثلاً كان السوق يعاني من تأخير في تنفيذ مشاريع التصميم، حيث كانت تستغرق حوالي 14 يوماً، فوضعنا رؤية لقسم التصميم لدينا بأن ينتهي التصميم في 3 أيام فقط، وأعلنا هذه الرؤية للجمهور”.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
أحدث الأخبار
التواصل الاجتماعي

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول