“محتوايز” .. مبادرة تطوعية تتحول إلى شركة ريادية

أوان – الرياض

بادر عدد من الشباب والشابات السعوديين لإنشاء مبادرة محتوايز للمساهمة في إثراء المحتوى العربي والنهضة به ونشر المعرفة للمجتمع، من خلال ثلاث طرق رئيسة، نشر المحتوى الصوتي والمرئي والكتابي وذلك باختيار موضوع شهري ومن ثم ترجمة المحتوى من الكتب والأبحاث والمصادر التي تم جمعها من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية ونشرها على الموقع الرسمي ومختلف منصات التواصل الاجتماعي، وسرعان ما حققت هذه المبادرة النجاح للتحول بعدها إلى مشروع ريادي يساهم في توظيف الشباب.

وذكر مسؤول المبادرة خالد القنيعة “أن محتوايز بدأت كمبادرة تطوعية وبعد عدة أشهر من النجاح كنا على وشك التوقف لأنه لم يكن لدينا مردود مادي، فبدأنا نتساءل نحن نقدم كل هذه الخدمات تطوعياً لماذا لا نذهب إلى الشركات ونعرض عليهم إنتاج مقاطع صوتية وكتابة مقالات، وكان أول عميل لنا منتدى أسبار الدولي وكتبنا عدد من المقالات المختلفة منها: الذكاء الاصطناعي والثورة الصناعية الرابعة وغيرها. وخرجنا بمردود مادي نستطيع من خلاله أن ندفع رواتب للموظفين ولتطوير المشروع وبعدها بدأنا بمجموعة من العملاء دولياً ومحلياً ووجدنا منهم إقبال عالي.” يقدم محتوايز خدماته للمحتوى الصوتي (البودكاست) لأكثر من 40 شركة.

وأضاف “تحولت مبادرة محتوايز اليوم إلى شركة بعدد ١٢ موظفاً بين منتجين صوتيين ومصممين وكتّاب محتوى ومسؤولي علاقات عامة وأنتجنا أكثر من ٣٥٠ حلقة صوتية و٣٠٠ مقالة”.

وأردف”إن رؤيتنا في محتوايز هو تكوين منصة معرفية متكاملة توفر معرفة موثوقة لمختلف شرائح المجتمع عن مواضيع مهمة لحياة الفرد بطريقة ممتعة ومبسطة”.

أيضا يتواجد في محتوايز شبكة بودكاست يتم إنتاجها وإدارتها من قبل محتوايز، حيث يحصل صناع المحتوى ضمن شبكة محتوايز على استشارات وخدمات إنتاج صوتي، وكتابة سيناريوهات وغيرها من الخدمات. يندرج ضمن شبكة محتوايز بودكاست بصراحة، وبودكاست سوالف بزنس، وبودكاست ظرف مكان، وغيرها من البودكاست.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول