هيثم خالد: مؤشر صناعة المحتوى يرتفع خلال الأزمات

أوان – الرياض

أكد صانع المحتوى هيثم خالد، أن مؤشر صناعة المحتوى خلال الأزمات يرتفع بشكل أكبر مما كان عليه قبلها، حيث تقوم العديد من الجهات الحكومية والخاصة بالعمل على الظهور بشكل مميز ومختلف والتنويع في إنتاج المحتوى بكافة أنواعه، وذلك في ظل المتابعة والمشاهدة التي تحظى بها تلك الأعمال من قبل الجمهور المستهدف.

وأشار هيثم، في حديثه خلال لقاء نظمته شركة أوشن إكس عن بعد حول “صناعة المحتوى في الأزمات”، إلى أنه المحتوى الذي تم العمل عليه في بداية أزمة كورونا ظهر بشكل متكرر ويفتقد للإبداع والتميز، إلا أنه تم تدارك ذلك في بعض الأعمال التي قامت بها العديد من الجهات الحكومية والخاصة مؤخراً، مشدداً على أهمية التميز والتغيير في المحتوى خلال الأزمات حتى يحظى باهتمام الشريحة الأكبر من المتلقين.

ولفت هيثم في حديثه إلى صناعة المحتوى أصبحت كغيرها من الصناعات التي ترتكز على الكثير من الأسس والمفاهيم، بخلاف أنها أصبحت صناعة تستقطب الموارد المالية والبشرية، في الوقت الذي وصلت فيه صناعة المحتوى في السوق السعودي إلى مؤشر مرتفع من الإبداع والتميز.

وأضاف ” في السنوات الماضية كانت العديد من الجهات الحكومية تخرج برسائل توعوية تفتقد للإبداع والتغيير ووضوح الرسالة وتقبلها من قبل المتلقي، إلا أنه في الفترة الأخيرة ومع مرور الوقت بدأت تلك الجهات في الخروج مع النمط التقليدي والتوجه نحو المحتوى الإبداعي والتغيير في الطرح من خلال الرسائل المقدمة وبما يتناسب مع الفئة المستهدفة”,

وشدد هيثم على أهمية التغذية الفكرية وزيادة المخزون الثقافي للأشخاص، من خلال القراءة والاطلاع وغيرها، حيث أن العمل بشكل مستمر على ذلك سيجعل من الشخص كاتب إبداعي، مع الاستناد على أسس ومعايير صناعة المحتوى الإبداعي.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول