‏ عمار وجانة يتحدث عن التجارة الإلكترونية وأزمة (كورونا) ويؤكد: ثقة العميل مهمة

أوان – الرياض


أكد الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لموقع (أفكار دكان) عمار وجانة أن التسوق الإلكتروني أصبح اليوم الطريقة الأنسب لجميع الناس، خاصة في ظل أزمة (كورونا)، مبيناً أن هناك مجموعة من المزايا للتجارة الإلكترونية تكمن في قدرة المتاجر على الوصول إلى العميل من دون انتظاره للذهاب إلى المتجر، سواء في الأسواق أو المراكز التجارية لعرض المنتج عليه، موضحاً أن لكل مجال عيوباً ومزايا، ولكن الآن يمكن القول بأنه تم تجاوز هذه العيوب التي تتعلق بالمتجر أو السلعة المعروضة.

وأضاف خلال حوار عن بعد نظمته منصة (أوشن إكس) تناول موضوع التجارة الإلكترونية وقت الأزمات: من خلال تجربتنا في موقع (أفكار دكان) وجدنا أن العميل إذا وثق بالمتجر الإلكتروني فسوف يشتري منه، وأيضاً إذا وجد أن المتجر الإلكتروني لديه سياسة واضحة من ناحية الإرجاع والاستبدال سوف يتم التعامل.

وعن تحديات قطاع التجارة الإلكترونية في ظل الأزمات؛ بيَّن عمار وجانة أن هناك تحديات مختلفة تنتج عن أي أزمة وفي قطاع التجارة الإلكترونية تتمثل أولاً في سلاسل الإمداد، وكيفية توفير المنتج خصوصاً إذا كان مستورداً من الخارج، واليوم تقريباً غالبية المنتجات تأتي من الصين التي توقفت معاملها وإنتاجها نتيجة أزمة (كورونا).

وأشار إلى أن التحدي الثاني هو في كيفية توصيل المنتج للعميل بعد بيعه بسرعة ووفق خدمة عالية، أما التحدي الثالث فيتمثل في تكيف شركات الإمداد مع قرارات منع التجوال، لذلك أصبحت عمليات التوصيل تستغرق وقتاً أطول؛ كون شركات التجارة الإلكترونية زاد عليها الطلب، وهذا سوف يضغط على سلاسل الإمداد وشركات الشحن، ورغم التحدي فإن الفرص موجودة.

وأوضح أنه خلال هذه الفترة بدأ الجميع يفكرون بحلول للأزمة، خاصة أصحاب المتاجر التقليدية، مبيناً أن من أكثر الاشياء طلباً في هذه الفترة الألعاب والمنتجات ذات الصلة بالتعقيم والنظافة، ومنتجات الرياضة المنزلية.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول