(كورونا) يدفع أصحاب البقالات ومحلات الخضراوات لدخول عالم التطبيقات.. تجارب ناجحة

عبدالله القطان -أوان- الرياض

نقلة نوعية أحدثتها أزمة (كورونا) العالمية نحو عالم التطبيقات الرقمية؛ دفعت معظم أصحاب الأنشطة إلى اقتحام هذا العالم، وإنشاء التطبيقات التي وصلت حتى محال الخضراوات والبقالات التي قامت بمواكبة هذه الثورة الخدمية؛ لضمان استمرار عملها عبر إجراءات احترازية وعروض تشجيعية استهدفت تشجيع المواطنين والمقيمين للبقاء في منازلهم، والمحافظة على حياة الدورة الاقتصادية للنشاط.

يقول أحمد الوهيب صاحب محل خضراوات وفواكه: منذ اليوم الأول لحظر التجوال قررنا استخراج رقم خاص بالمحل للتوصيل، وأنشأنا حساباً عبر التواصل الاجتماعي لاستقبال الطلبات، وتلقينا في اليوم الأول ضعفيْ عدد الطلبات التي نستقبلها في المحل مباشرة.

وأضاف: أعتقد أن الزبون سوف يعتاد بعد هذه الأزمة التوصيل إلى منزله، ونحن نسعى إلى التوسع وسرعة التوصيل، كما نطبق الإجراءات الاحترازية التي أوصت بها وزارة الصحة كارتداء القفازات والكمامات والتعقيم الدائم، فضلاً عن تطبيق الدفع الإلكتروني.

وقال مكرم الراجح أحد أصحاب محلات بيع المواد الغذائية: أطلقنا منذ خمسة أشهر موقعاً إلكترونياً لاستقبال الطلبات وتوصيلها إلى المنازل، ولكن لم نشهد إقبالاً عالياً من قبل الزبائن، لكن بسبب أزمة (كورونا) شهدنا إقبالاً كبيراً على الطلبات، ما دفعنا لزيادة الموظفين وعمل حملة تسويقية من أجل الانتشار وكسب الكثير من الزبائن.

وقال حسن أحمد الحاجي المدير التنفيذي لتطبيق (ترنجة) لـ “أوان”: يعيش العالم اليوم في هلع كبير بسبب الانتشار السريع لفيروس (كورونا)، وأثر هذا الهلع بشكل جلي على جميع الأسواق في شتى بقاع العالم، ومملكتنا بلا شك جزء من هذا الحدث، حتى مع الإجراءات المشددة التي تشهدها المملكة اليوم – حمانا الله وإياكم – للحد من هذا الضرر، إلا أننا يجب أن نقف يداً واحدة لتخفيف هذه الآثار.

وأضاف: لقد شهدت أسواق التطبيقات الإلكترونية حركة واضحة وانتعاشاً ملحوظاً، حيث دفعت الأزمة كثيراً من أصحاب الأنشطة التي لم تكن تعمل بطريقة التطبيقات الإلكترونية إلى اقتحام هذا المجال؛ بما في ذلك محلات الخضراوات والبقالات وغيرها.

وتابع: نحن في (ترنجة) أصدرنا قرار التوصيل المجاني داخل مناطق الحجر الصحي؛ لنيسر للمواطنين والمقيمين الحصول على ما يحتاجونه من الخضراوات والفواكه، وشددنا في إجراءات الوقاية على نقاط التوزيع للالتزام بلبس الكمامات والقفازات الطبية، علاوة على تفعيل خدمات الدفع (أون لاين)، وأضفنا خدمة التحويل البنكي مباشرة لتقليل التواصل المباشر.
وختم حديثه قائلاً: نحن مستمرون بإذن الله، وسنواصل خدمة مجتمعنا والوقوف مع مملكتنا في اجتياز هذه الأزمة.

موضوعات ذات علاقة

شارك الموضوع

Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاشتراك بالقائمة البريدية

تسجيل الدخول